المشوّق إلى القراءة وطلب العلم – علي بن محمد العمران


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فهذه رسالة تُجلّي لنا جانبًا مهمًّا من جوانب النموِّ العِلْمي، ورافدًا أساسًا من روافد التوسُّع المعرفي.
تكشف لنا هذه الرسالة عن صورةٍ مُشْرِقةٍ من حياة العلماء، ضربوا فيها أروعَ الأمثلة، وأصدقَ البراهين، وأجلى الدلالات على حبهم للعلم، وشَغَفِهم به، وتفانيهم من أجل تحصيله وطلبه.
هذه الأمثلة والبراهين كثيرة ومتنوِّعة، اصطفيتُ منها ما يتعلَّق بحياة العلماء مع الكتب، في اهتمامهم بها قراءةً وإقراءً، في تحصيلهم لها شراءً واستنساخًا، في شغفهم بها، وحرصهم عليها، واصطحابها معهم سَفَرًا وحضرًا، في مواقف عجيبة، وصورٍ مُعْجِبة، ولا عجبَ!!.
قال ابن القيم رحمه الله-: ((وأما عُشَّاق العلم فأعظم شغفًا به وعِشْقًا له من كلِّ عاشقٍ بمعشوقه، وكثيرٌ منهم لا يَشْغَلُه عنه أجملُ صورةٍ من البشر)) اهـ

 

للتحميل: EPUB للكندل

الفصول في سيرة الرسول – الحافظ ابن كثير

لا يجمل بالمسلمين فضلاً عن أولي العلم إهمال معرفة الأيام النبوية، والتواريخ الإسلامية، فهي مشتملة على علوم جمَّة، وفوائد مهمة، لا تستغني عنها الأمة، ولا يعذر عالم في العروِّ عنها.

لذلك نجد أن علماء المسلمين قديماً وحديثاً اهتموا بالجمع والتصنيف والعرض لسيرة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم العطرة، وما ذلك إلا لأن الله تعالى أمر المؤمنين بمحبته وتوقيره، واتباع سنته، وطاعته، مما يدفع بالمسلم ليعيش مع كل لحظة من لحظات حياة هذا النبي العظيم صلى الله عليه وسلم، يتعرف فيها على أحواله وصفاته الخَلْقية والخُلُقية.

وإن من خير الكتب التي جمعت سيرته وشمائله على وجه الاختصار مع عدم تضييع القارئ وتشتيت ذهنه هذا الكتاب الذي بين أيدينا.

وهو من الكتب المهمة التي أغفلها الكثير من طلاب العلم، فهو كتاب فريد في بابه، يحوي درراً كامنة من سيرة خير إنسان على وجه الأرض، وخير إمام حق لسيرته أن تتعطر بها الأفواه وتتشدق بها الشفاه.

ePub للكندل | PDF بتنسيق للكندل